كتاب (وشوش سادة) إصرار “2”

Posted: 24 نوفمبر 2016 in لوحات يوسف, نصوص وخواطر
الوسوم:
نصوص/ أيمن عبد المعطي
لوحات/ يوسف أيمن
تصميم/ نبيل السنباطي
الناشر/ روافد للنشر والتوزيع (2014)

%d8%b534

  1. أول ما بليت ريقي بشفايفك انفتح قلبي.. وعرفت إنك طريقي. كل البيبان اتفتحت.. كل الخطاوي اتجمعت.. السكك كلها رايحة في اتجاهك.. وانتي مستنية مني كتير.. ونا قبلت السير في الطريق الصعيب.
  2. ما كانش عمري اللي فات إلا شوية تجارب.. سنين ومنفاتة.. وبالرغم إن اللي جاي أقل بكتير م اللي راح؛ لكن ممكن يكون أفضل كتير. مش شايف مشكلة ف إن الإنسان يتولد مرات عديدة.. الحياة كل لحظة بتكون جديدة.. واحنا لازم نعترف إننا بنواجه قبل المحن نفسنا.. يا نكسب كل المتاح، يا نبدأ من جديد ندور ع الفرص.
  3. مش هبكي ع اللي راح وانقضى.. اللي بيحصل للبشر مش قدر ولا قضا. إما نكون أو نفضها سيرة.. ونموت معترفين إن الحياة اتخلقت عشان ما تكونش ملك البشر.
  4. الحيرة معناها إني مش مصدق إني أقدر انطلق.. ونا عصفور والبراح دنيتي.. وهحط ع الشجر بس عشان ألقط أنفاسي، لكن مش هسمح للصياد يصيبني بغروره.
  5. كل اللي مصدقه دلوقت إني عاوز أعيش.. وده بالنسبة لي ما يلتقيش في أي نقطة مع الحزن والانكسار. كل اللي عارفه إني أقدر، وجوايا طاقة للبنا. البخل بالعطا مش صفة سخيفة، دا تعبير عن تراجع ممزوج بالعجز والخلا الجواني، وتردد ما بيعرفليش سكة وصول.
  6. أنا الجاي في انطلاقه الجامح.. اغتنام الفرص للحياة الممكنة، والحلم اللي مالك خيالي. أنا اللي هعدي الموانع من غير فرس، وجاي برمي عليكي التحية، إيديا ممدودة وعينيّا باين فيها شوق للانتصار.. نفسك طويل ولا ما بتحبنيش؟.

 

تسعدني تعليقاتكم

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s